أنت هنا

إنجازات كلية العلوم 

إنشاء وكالات جديدة

        هدفت الكلية من انشاء وكالات جديدة  أن ترتقي بمستوى الأداء في الكلية وتطوير البرامج الأكاديمية لدرجتي البكالوريوس والدراسات العليا، ولتهيئة الكلية للحصول على الاعتماد الأكاديمي من الهيئات الوطنية والدولية، وكذلك من أجل ضبط جودة العملية التعليمية وتطويرها.

  • وكالة الكلية للتطوير والجودة

     لقد تأسست وكالة التطوير والجودة بكلية العلوم في العام الجامعي 1428/1429هـ، بناءً على قرار معالي مدير الجامعة بهدف تسخير الجهود الفنية والتقنية لدعم الجهازين الإداري والأكاديمي بالكلية لتحقيق عمليات وإجراءات توكيد الجودة داخل الكلية وتنسيق ومتابعة خطط التحسين بما فيها نشر ثقافة الجودة.  ووضع آلية للتعرف على توقعات ومتطلبات ومستوى رضا عملاء الجامعة الداخليين والخارجيين.  وقد عملت الوكالة منذ تأسيسها بشكل جاد لتطبق أعلى معايير الجودة في إطار خطتها الإستراتيجية المبنية على الخطة الإستراتيجية للجامعة والتي رسمت لنفسها خارطة مستقبلية تضعها على طريق المنافسة الوطنية والإقليمية والعالمية بإذن الله تعالى.

مهام الوكالة :

  • تكريس مفهوم الجودة ونشر ثقافتها على مستوى الكلية.
  • الإشراف على تنفيذ برنامج التقويم والاعتماد الأكاديمي.
  • الإشراف على إعداد وتنفيذ الخطط التطويرية والإستراتيجية.
  • الإشراف على تنفيذ برامج التقنية الإلكترونية في الكلية مثل التعاملات الإلكترونية والاتصالات والتجهيزات.
  • متابعة تقويم أداء أعضاء هيئة التدريس والموظفين بالكلية.
  • الإشراف على تنفيذ برنامج جوائز التميز على مستوى الكلية للأداء التدريسي أو الوظيفي.
  •  وكالة الكلية للدراسات العليا والبحث العلمي

    تولي كلية العلوم الدراسات العليا جُلَّ اهتمامها لتحقيق أهداف الكلية في التطور، والنمو بغرض مواكبة التقدم العلمي المطرد في مجالات تخصصاتها العلمية، وتزويد الكلية باستمرار بالكفاءات العلمية، وسد النقص الذي قد يحصل في كادرها التدريسي. لذا،  فقد حرصت على تقديم برامج الدراسات العليا لتوفير الكفاءات العلمية في التخصصات والبرامج العلمية التي تقدمها الكلية. وقد خطت كلية العلوم - في هذا المضمار -  خطوات كبيرة في برامج الدراسات العليا فجميع أقسام الكلية تمنح درجة الماجستير في فروع مختلفة من العلوم، وتقدم معظم الأقسام برامج الدكتوراه بعد أن وصلت الإمكانات والتجهيزات إلى مستوى عال، وكذلك وصول عدد الكفاءات إلى العدد المطلوب لطرح هذه البرامج.

    ويُذكر بأن مشاريع أبحاث الدراسات العليا تركز على البحث في مواضيع متعددة لخدمة التنمية  والمجتمع. كما أن نتائج أبحاث هذه المشاريع تم نشرها في مجلات محلية وعالمية متخصصة، ما رفع من  المستوى العلمي للكلية إلى مكانة مرموقة.

 ويحرص أعضاء هيئة التدريس فيها على المشاركة في المؤتمرات والندوات المحلية والعالمية بأبحاث علمية في مجالات مختلفة. كما توجه دعوات بصورة مستمرة  لأعضاء هيئة التدريس في  الكلية للمشاركة في  مؤتمرات عالمية، ما أضفى على الكلية بعدًا علميًا  عالميًا.

تحديث الخطط الدراسية

   تقدم كلية العلوم برامج بكالوريوس ذات طبيعة تطبيقية ونظرية صممت بحيث تناسب الاحتياجات الحديثة والمتسارعه للوطن وتعطى هذه البرامج الفرصة للطلاب في التعرف عن قرب والاختيار من بين هذه البرامج بما يتناسب وميولهم ، بالإضافة إلى ذلك يمكن للخريج التعرف على الفرص الوظيفية المتاحة في كل برنامج بحيث يتابع الطا لب دراسته بطموح وإحساس بالنجاح منذ أول يوم تطأ فيه قدمه الكلية .    صممت البرامج الأكاديمية في الكلية بعمق وتنوع بحيث لاتعطى للطالب نظرة تخصصيه وشمولية فقط ، بل لتحفزه للبدء في التفكير والتخطيط لمستقبله الواعد بإذن الله ، بحيث يجد الطالب نفسه مزوداً بالمهارات والمعارف التي تعينه على مواجهة التحديات التي تبرز في الواقع العملي عند تخرجه بعد فترة أربع سنوات .

   إن جهود كلية العلوم منصبة وموجهة نحو جعل طلابها يواجهون بثقة ووعي التحديات التي نشأت من التقدم الأكاديمي والعلمي الذي يتطور بسرعة هائلة، والذي يتطلب مهارات فردية عالية بحصيلة معلوماتية كبيرة في النواحي العلمية والمعلوماتية. وتقوم الكلية بخدمة ما يقرب من ثلاثة آلاف طالب من طلابها، بالإضافة إلى ذلك تقدم الكلية مقررات خدمية لعدد كبير جداً من طلاب الكليات الأخرى بالجامعة مثل الطب، الصيدلة، طب الأسنان، العلوم الطبية التطبيقية، الآداب، الهندسة، علوم الحاسب والمعلومات، علوم الأغذية والزراعة وغيرها حيث يبلغ عدد الطلاب الملتحقين بالشعب المختلفة التي تطرحها الكلية ما يقرب من أربعين ألف طالب وطالبة خلال العام الدراسي .

    وقد قامت الكلية مؤخراً بتحديث جميع خططها الأكاديمية لمواكبة التطورات العلمية الحديثة، حيث قامت بتقديم مقررات جديدة للوفاء بمتطلبات سوق العمل الذي أصبح بيئة تنافسية لاستقطاب الكفاءات المؤهلة تأهيلاً عالياً، كما تهيئ الكلية العديد من الفرص الوظيفية للعلماء والباحثين من أنحاء العالم للالتحاق بأقسامها المختلفة للمساهمة في تطوير برامجها التعليمية والبحثية.

الاعتماد الأكاديمي

      في إطار سعي جامعة الملك سعود للحصول علي الإعتماد المؤسسي من الهيئة الوطنية للتقويم والاعتماد الأكاديمي (NCAAA) وتبعا للتوجه العام وسياسة الجامعة بمختلف كلياتها وعماداتها للحصول على الاعتماد الاكاديمي الدولي والذي يعتبر من الإجراءات الهامة ومطلب أساسي لأي مؤسسة من مؤسسات التعليم العالي للارتقاء بجودة التعليم لضمان الوضوح والشفافية فيها وتوفير معايير مقننة للأداء الأكاديمي لتكون على أعلى المستويات المحلية والاقليمية والدولية, فقد سعت كلية العلوم لتحقيق الإعتماد الاكاديمي لمختلف برامجها الأكاديمية عن طريق تحقيق العديد من الخطوات المهمة، حيث قامت وحدة الجودة بالكلية بالعديد من الخطوات الجادة حيث أعدت دراسة ذاتية خاصة عن طريق تشكيل لجنة داخلية بكل قسم من أقسام الكلية في سبيل إعداد تقرير لكل برنامج علي حدة ومن ثم للكلية ببرامجها المتعددة والسير بخطوات ثابتة وسريعة لتحقيق هذا الهدف من خلال العديد من الخطوات التي تمثلت في تنفيذ خطة عمل تم تنفيذها على أربعة مراحل أساسية:

  • المرحلة الأولى : إيجاد الدعم والمساندة اللازمين للحصول على الاعتماد الاكاديمي من وكالة الجامعة للتطوير والجودة.
  • المرحلة الثانية : إعداد والوثائق والمستندات حسب النماذج المطلوبة استعداداً لعملية الاعتماد الأكاديمي مراجعتها  وتقويمها.
  • المرحلة الثالثة : إعداد الاقسام الاكاديمية وتهيئتها لعملية الاعتماد الاكاديمي.
  • المرحلة الرابعة : الترتيب لزيارة وفد المقيمين الدوليين.

إختيار هيئة الاعتماد الاكاديمي لتقييم برامج الكلية المختلفة:

       بناءً على عدد من التوصيات واقتناعاً بنشاطات وفلسفة الهيئة الالمانية للاعتماد الاكاديمي ASIIN e.V.  فقد وقع اختيار كلية العلوم عليها لتقييم برامجها الخمسة عشر تمهيدا لمنحهاً الاعتماد الاكاديمي. و ASIIN e.V. هي هيئة المانية فدرالية غير ربحية متخصصة في منح شهادات الاعتماد الاكاديمي لبرامج البكالوريوس والماجستير لتخصصات الهندسة, العلوم الطبيعية, الحاسب الآلي والرياضيات.  لها خبرات ممتازة في اعتماد البرامج الاكاديمية وطرق التشغيل والجودة على مستوى الجامعات والمعاهد العليا.  واكتسبت الهيئة مكانتها القوية في الاعتماد الاكاديمي بفضل ما لديها من قاعدة عريضة من العلماء والخبراء والمتخصصين في مجال الاعتماد الاكاديمي والجودة داخل المانيا وخارجها. علما بأن معايير الهيئة الالمانية للاعتماد الاكاديمي تتماشى مع المعايير الاوروبية للتعليم العالي.

   اسابيع التهيئة

    وكانت كلية العلوم قد بدأت حملة التهيئة لمتطلبات الإعتماد الأكاديمي لكافة أقسام الكلية يوم 12/1/1432هـ واستمرت حتى تاريخ 23/1/1432هـ وذلك للتعريف بأهمية الجودة وثقافة ومعرفة مفهوم الإعتماد الأكاديمي لتفعيل دور منسوبي الكلية والأقسام في تحقيق و تطبيق وتفعيل معايير الإعتماد الأكاديمي لديها, استعداداً لزيارة وفد الهيئة الألمانية للإعتماد الأكاديمي البرامجي (ASIIN e.V.) لكلية العلوم يوم السبت 11/صفر/1432هــ الموافق 15/1/2011م.

      وقد عملت الكلية على قدم وساق ومن خلال العديد من الأنشطة إستعدادا للاعتماد الأكاديمي وتمهيدا لاستقبال وفد المقيمين الدوليين من  ASIIN e.V. الزائرين لها لمنحها شهادة الإعتماد الأكاديمي. وقد نفذت وكالة التطوير والجودة ووكالة الكلية للشؤون الإدارية ممثلة بوحدة العلاقات العامة و الإعلام خطة الحملة الإعلامية التثقيفية الشاملة والمتكاملة والتي هدفت من خلالها  إلى تهيئة الكلية وكافة أقسامها العلمية لهذه الزيارة، وإلى نشر ثقافة الجودة ومفهوم الاعتماد الأكاديمي لدى كافة منسوبيها وطلابها، وقد استغرقت هذه الحملة ثلاثة أسابيع بدأت من تاريخ 5/1/1432هـ الموافق 11/12/2011م وإستمر ت حتى 23/1/1432هـ الموافق 29/12/2011م.

 

وفد الهيئة الالمانية أثناء حفل الغداء الذي أقيم على شرفه

    وكان وفد الهيئة الالمانية للاعتماد الاكاديمي قد بدأ اعماله التقييمية لبرامج الكلية الاكاديمية يوم السبت 11/2/1432هـ كإحدى متطلبات الحصول على شهادة الاعتماد الاكاديمي واستمرت اعمالهم حتى يوم الاثنين 13/2/1432هـ .  وكان رئيس فريق الهيئة الالمانية للاعتماد الاكاديمي (ASIIN e.V.) إبان زيارة الفريق للكلية بغرض تقييم برامجها,  قد أكد بأن مستوى الكلية وما تمتلكه من امكانات يحقق متطلبات الاعتماد الاكاديمي.  وقد جاء قرار اللجنة العليا للهيئة الالمانية بمنح كلية العلوم الاعتماد الاكاديمي الرسمي لكافة برامجها العلمية الخمسة عشر أعتباراً من يوم 1/4/2011م والذي يعتبر سارياً حتى سبتمبر 2016م ليتم مراجعته مرة أخرى.  وتكون كلية العلوم بهذا الانجاز  قد بدأت الخطوة الاولى بإتجاه تجويد برامجها لخدمة المجتمع والاسهام في بناء اقتصاد المعرفة.

 

البحث العلمي والنشر

     نظرًا لأهمية  البحث العلمي والنشر باعتباره أحد أهم عناصر القوة التي تميز الكلية وتحقق أهداف الجامعة في ريادتها العلمية، فقد أولته الكلية الاهتمام الأكبر فعملت على تسهيل الظروف لأعضاء هيئة التدريس فيها، ووفرت الإمكانات البحثية من مواد وأجهزة تُعين الباحثين على إنجاز أبحاثهم. ولتحقيق الريادة والتميز فقد وضعت الكلية مؤشرات للأداء تحقق لها - بإذن الله- الوصول إلى هدفها بصورة مباشرة وسريعة ومن بين هذه المؤشرات :

  1. الجودة في التعليم
  2. الإشراف على طلاب الدراسات العليا .
  3. النشر العلمي في المجلات العلمية ذات المستوى العالي ( ISI ) .

     تولي كلية العلوم البحث العلمي جل اهتمامها وعنايتها، وتقدم كافة التسهيلات، وتسخر الإمكانات البحثية لأعضاء هيئة التدريس وتُهيئ لهم كافة  الظروف الملائمة للبحث والدراسة ويسرت جميع السبل للحصول على المواد والأجهزة والدوريات اللازمة لأبحاثهم.

       ولأعضاء هيئة التدريس بالكلية نشاط ملحوظ في تأليف الكتب العلمية باللغتين العربية والإنجليزية، إضافة إلى ترجمة المؤلفات العلمية إلى اللغة العربية، وقد صدرت لهم مؤلفات في الكيمياء وعلم النبات وعلم الحيوان والجيولوجيا والفيزياء.

     ويُعد نشاط التأليف والترجمة معلماً هاماً من معالم  العمل الأكاديمي، وله دور رائد في ترسيخ الفكر العلمي في البنية العربية وغرسه في تربة البيئة ومزجه بالنسيج الثقافي والعلمي ليصبح مكوناً رئيسا في التركيبة الفكرية السائدة. ولقد حرصت مجموعة من أعضاء هيئة التدريس في الكلية على الإسهام في هذا المجال لإثراء الحياة الأكاديمية العلمية العالمية.

  تضم أقسام كلية العلوم العديد من المجموعات البحثية النشطةالتي تساهم بشكل فاعل في إجراء الدراسات والابحاث في مختلف التخصصات والتي تنتج العديد من الابحاث العلمية الرصينة المنشورة في مجلات عالمية محكمة.

  تشجيعًا منها للنشر العلمي فقد قامت الكلية بنشر عدد من الكتب التي قام على تأليفها أساتذة الكلية في موضوعات مختلفة ومتنوعة. وقد بلغ عدد الكتب التي قام أعضاء هيئة التدريس بالكلية بتأليفها وترجمتها نحو 168 كتاباً تولت الجهات المعنية بجامعة الملك سعود نشر نحو 113 كتاباً منها وذلك عبر القنوات الممثلة في كلية العلوم وعمادة شؤون المكتبات ومركز خدمة المجتمع، أي بنسبة حوالي 67% من إجمالي الإصدارات.

         وتتناولت هذه الإصدارات مجموعة من الموضوعات والقضايا العلمية، ويغطي كثير منها مقررات يتم تدريسها في الكلية، وتوضح القائمة المدرجة أدناه توزيع الكتب على مختلف التخصصات بالكلية:           

التخصصات

عدد الكتب المنشورة

الإحصاء والرياضيات

30

علوم الحياة

56

علوم الأرض.

11

الفيزياء والفلك.

24

الكيمياء والكيمياء الحيوية

47

 

سنة النشر

عدد أبحاث الجامعة

عدد ابحاث الكلية

نسبة مساهمة الكلية في عدد الابحاث

2007م

300

76

25 %

2008م

396

126

32 %

2009م

514

161

31 %

2010م

1297

544

42 %

 

جدول يوضح الأبحاث التي نشرتها جامعة الملك سعود وكلية العلوم خلال الاعوام 2007/2010م

    ولتسهيل تحقيق العلمية والبحثية, فقد أنشأت الكلية مركز بحوث خاص بها، والذي يُعد ثاني مركز يُنشأ في الجامعة في عام 1397 هـ (1977م) ويضم المركز العديد من الوحدات التي تُقدَّم خدماتها للباحثين في جميع أقسام الكلية.

    كما يشتمل المركز على مختبرات خاصة بأعضاء هيئة التدريس مجهزة بالعديد من الأجهزة التي تخدم أبحاث أعضاء هيئة التدريس وطلاب الدراسات العليا. هذا إضافة إلى وجود العديد من المختبرات العلمية لتدريس المقررات التي تقدمها الأقسام للكليات المختلفة. وفي خطوة رائدة فقد بدأت  أقسام الكلية بإنشاء مختبرات مركزية خاصة لخدمة أعضاء هيئة التدريس وطلاب الدراسات العليا.

كراسي البحث

      تحقيقا لرؤية خادم الحرمين الشريفين وسمو عهده الأمين –حفظهما الله – نحو تطوير التعليم العالي لاسيما في مجال البحث العلمي وتعزيزا لتوجهات الوطن نحو التحول لمجتمع المعرفة, فقد أطلقت جامعة الملك سعود برنامج "كراسي البحث" الذي يهدف إلى تحقيق التميز في مجال البحث والتطوير واقتصاديات المعرفة بما يساهم في تبؤ المملكة مكانه عالمية متميزة في الإبداع والابتكار فضلا عن تعزيز الشراكة المجتمعية. 

 تسهم كراسي البحث بالكلية في تطوير البحث العلمي النوعي في مجالات محددة لكل كرسي من كراسي البحث, كما تساهم في انجاز العديد من الابحاث النوعية التي يتم نشرها في مجلات عالمية مرموقة.  وتحتضن الكلية خمسة عشر كرسي بحث تشمل معظم تخصصات الكلية وهي :

  1. كرسي الأمير سلطان للبيئة والحياة الفطرية .
  2. كرسي الأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز لأبحاث المؤشرات الحيوية لهشاشة العظام .
  3. كرسي عبد الرحمن الجريسي لأبحاث الدنا DNA .
  4. كرسي أبحاث البرمجة الجنينية للأمراض .
  5. كرسي أبحاث البروتين الجزيئي الخلوي المتقدمة .
  6. كرسي أبحاث البتروكيماويات .
  7. كرسي استكشاف الموارد المائية في الربع الخالي .  
  8. كرسي بحث هيئة المساحة الجيولوجية السعودية لدراسة المخاطر الجيولوجية في منطقة الرياض .
  9. كرسي أبحاث تشخيص السرطان بواسطة الليزر .
  10. كرسي أبحاث الجينوم .
  11. كرسي أبحاث البروتينات .
  12. كرسي الدرعية للدراسات البيئية.
  13. كرسي أبحاث معالجة السرطان بالنانو .         
  14. كرسي أبحاث الثدييات. 
  15. كرسي أبحاث السيرفاكتانتس (Surfactants).  

الخطة الإستراتيجية للكلية

    تعبر الخطة الاستراتيجية لكلية العلوم بجامعة الملك سعود ( 2011م – 2016م ) عن رؤية ورسالة وأهداف الكلية. وقد أوضح تحليل البيئة الداخلية والخارجية للكلية جوانب القوة والمميزات التى توجد بها, بالاضافة الى أهم جوانب القصور والمشكلات التى تعانى منها الكلية, أضف الى ذلك تحليل الفجوة بين الوضع الحالى والأهداف الاستراتيجية المؤمل تحقيقها. ومن هذه النقاط جميعها, أمكن تحديد الغايات والأهداف التنفيذية وسياسات الكلية للسنوات الخمس القادمة. واعتمدت الكلية فى خطتها الاستراتيجية على التركيز لتحديث وتطوير البرامج التعليمية وتعظيم دور الكلية فى مجالات إعداد خريج ملائم لاحتياجات سوق العمل وكذلك البحث العلمى وخدمة المجتمع وتنمية البيئة في إطارها المحلي والاقليمي والدولي.

     وتمشياً مع توجهات الجامعة في وضع وإقرار خطتها الإستراتيجية، والتي حددت رؤيتها ورسالتها وأهدافها، عملت كلية العلوم على إعداد خطتها الإستراتيجية لمواكبة توجهات الجامعة في نقلتها النوعية لتحقق أهداف الكلية والرامية لتحقيق اهداف الجامعة لتتبوء مكانتها المرموقة بين جامعات العالم.

    وقد شكلت كلية العلوم لجنة لإعداد الخطة الإستراتيجية للكلية برئاسة سعادة عميد الكلية الاستاذ الدكتور / عوض بن متيريك الجهني وتضم في عضويتها (23) عضواً من الرجال والنساءقامت بجمع المعلومات الضرورية ودراسة الخطة الاستراتيجية للجامعة وعدد من الخطط الاستراتيجية لكليات العلوم الرائدة في العالم ثم عملت على وضع التصورات الأولية حيث تم اختيار الخطة الإستراتيجية لكلية العلوم بجامعة بوردو بالولايات المتحدة الأمريكية لتكون بمثابة الخطة المرجعية لكلية العلوم بجامعة الملك سعود وذلك لعدة اسباب من أهمها تقارب رسالة الكلية المختارة وأهدافها الاستراتيجية إلى حد كبير مع رسالة كلية العلوم وأهدافها الاستراتيجية بالاضافة الى تفوقها في التصنيفات العالمية. وقامت اللجنة بتنظيم عدة ورش عمل بمشاركة عدد من الجهات الحكومية والخاصة لمعرفة نقاط قوتها، وفرصها المتاحة وتحديد النقاط التي تحتاج إلى إيجاد حلول لها. وقد خلصت الكلية إلى تحديد رؤيتها ورسالتها وأهدافها الإستراتيجية, ووضعت ثلاث وعشرون (23) مبادرة وثلاث وأربعون (43) مشروعاً لتحقيق أهدافها الاستراتيجية. وتمثلت أهم الأهداف الاستراتيجية للكلية فيما يلي:

  • تحقيق التميز في التعليم العالي والبحث العلمي وخدمة المجتمع.
  • تطوير وتحقيق السبل الكفيلة بضمان جودة الأداء والمخرجات.
  • الاستخدام الأمثل للموارد والتقنية الحديثة.
  • توفير بيئة محفزة إداريا وأكاديميا.
  • استقطاب الأفضل من أعضاء هيئة التدريس والطلاب.
  • إقامة شراكات فاعلة محلياً وعالمياً.
  • تعزيز الثقافة العلمية وفعالياتها وتأصيل فلسفة العلوم.

     ولتحقيق الاهداف الاستراتيجية المشار اليها, قامت الكلية بإعداد مبادراتها وخطة لتنفيذها وخطط عمل توضح النشاطات الرئيسية والفرعية الضرورية لتحقيق الاهداف بالاضافة الى تحديد مسؤوليات التنفيذ والاطار الزمني والموارد المطلوبة سواء البشرية أو المالية أو المادية ومؤشرات أدائها,  بالاضافة لوضع آليات لتقييم ومتابعة الخطة للوقوف على مدى التقيد في التنفيذ بخطوط الخطة العريضة وللتأكد من أن عملية التنفيذ تتم وفق الحدود الزمنية المحددة لها لإنجاز مراحل الخطة حتى تحقق هدفها النهائي المنشود.

   ولأنه من المتوقع أن تواجه كلية العلوم عند تنفيذ خطتها الإستراتيجية تحديات وعقبات وأحيانا مخاطر؛ فقد قامت الكلية بوضع استراتيجية معينة لتحديد هذه المخاطر بوضوح وإتباع الضوابط والسياسات التي تعمل على التخفيف منها في الإطار العام لكل مبادرة أو مشروع.  وإعتمدت السياسات التي ستتبعها الكلية لإدارة المخاطر على دليل لتصنيف المخاطر المحتملة وعلى فعالية الأنظمة الداخلية والإجراءات المعمول بها للتخفيف من هذه المخاطر والتي قد تكون في كثير من الأحوال كافية لإدارة الأخطار التي يتم تحديدها بكل دقة.

       وحتى تضمن الكلية النجاح لهذا العمل الكبير , فقد قامت بوضع خطة للاتصال والتي تعتبر من أهم عناصر نجاح الخطة الاستراتيجية لكلية العلوم، سواء في التعامل الداخلي بين أقسامها وإداراتها المختلفة أو في تعاملاتها خارج هذا الاطار.  وتعتمد خطة الاتصال على مجموعة من مهارات الاتصال والتقنيات الحديثة لجعل التواصل والتفاعل البشري ممكنا بالسرعة والشفافية المطلوبة. كما تشتمل الخطة الاستراتيجية على خطة للتغيير وفق ضوابط معينة حيث يصعب حصر و تحديد مبررات و أسباب التغيير، إذ تختلف باختلاف الدوافع لتحقيق أهداف بعينها. وتسعى الكلية حالياً لوضع خطتها الاستراتيجية موضع التنفيذ بعد إجازتها من الجهات ذات الاختصاص وتوفر التمويل اللازم لتنفيذها باذن الله تعالى.

الجمعيات والمجلات العلمية

    إهتمت كلية العلوم منذ إنشائها بتأسيس الجمعيات العلمية، وأولتها  اهتمامًا وعناية بالغتين لما لها من دور في ترسيخ القيم العلمية، وحرصًا منها على التفاعل مع المعطيات المحلية والعالمية، والتأثير على المستويين الوطني والعالمي،فقد عملت على تنميتها وزيادة تفاعلها لما لها من تأثير في تراكم الخبرات العلمية ومنهجية  البحث والتفاعل العلمي.  وتضم كلية العلوم أربع جمعيات علمية، هي:

  1. الجمعية السعودية لعلوم الحياة وتصدر المجلة السعودية لعلوم الحياة وهي مدرجة في قاعدة معلومات (ISI) .
  2. الجمعية السعودية لعلوم الأرض وتصدر المجلة العربية لعلوم الأرض وهي مدرجة في قاعدة معلومات (ISI) .
  3. الجمعية الكيميائية السعودية وتصدر المجلة الكيميائية السعودية وهي مدرجة في قاعدة معلومات (ISI) .
  4. الجمعية السعودية للعلوم الرياضية وتصدر المجلة السعودية للعلوم الرياضية.

  وقد أسهمت الكلية بشكل فاعل  في دعم هذه الجمعيات والتي تعتبر واقعاً مشرّفاً وتتميز بأنها فاعلة ومتميزة بما تقوم به من أنشطة مختلفة، ولها إسهامات في تطوير البحث العلمي والفكر العلمي ونشره بين أعضاء الجمعية والمجتمع.

الأرشفة الإلكترونية (ArcMateExpress)

     ويهدف هذا النظام ايجاد حل متكامل في مجال أرشفة وحفظ الوثائق والمستندات بما يحقق تحسين الخدمة المقدمة ورفع كفاءة الأداء باستخدام أحدث نظم الأرشفة الإلكترونية. قام مركز تقنية المعلومات بالكلية بإنشاء نظام خاص بالوظفين يقوم بإدارة قاعدة بيانات منسووبي الكليةحيث تم ربط هذا النظامبنظام الارشفة الالكترونيةةالخاص باحدى الشركات المتخصصة, حيث قام المركز بتحديث لهذا النظاموربطه بنظام الموظفين بالكلية بالاضافة الى توسيع عملية البحث والاسترجاع.

        يوفر النظام واجهة وشاشات واضحة للمستخدمين كما يقوم بعملية المسح الضوئي والأرشفة للمستندات واسترجاعها مع الوضع في الاعتبار سرية هذه المستندات. وهو نظام ثنائي اللغة عربي وانجليزي بما في ذلك واجهات التطبيق – رسائل النظام – المساعدة – التقارير - شاشات الاسترجاع. وقد صمم هذا النظام ليكون تطبيقاً متوافقاً مع تكنولوجيا الاعتماد متصفح الانترنت (الويب) المتواجد على جهاز كل حاسب آلي .

ويعمل النظام بكفاءة عالية حيث يتم البحث والاسترجاع المباشر (السريع) بواسطة اسم المعاملة أو رقمها كذلك يمكن تحديد مدى زمني للاسترجاع.  كما يقوم النظام بدعم مختلف أنواع المستندات حيث أنه من الممكن أرشفة المستندات الورقية (أبيض و أسود / ملون ) والمستندات الإلكترونية التي تم تسجيل التطبيقات الخاصة بها على برنامج التشغيل ويندوز مع إمكانية إرفاق ملفات إلكترونية بالمستند لأغراض كثيرة مثل التقارير وهذه الملفات يمكن أن تكون نصوص أو ملفات وسائط متعددة (صوت / صورة ).

    وتجدر الاشارة الى أن نظام  الموظفين بالكلية عبارة عن برنامج يحتوي على قاعدة بيانات كاملة لجميع المنسوبين لها ويضم البيانات الاساسية لكل موظف بالاضافة الى البريد الالكتروني والموقع الشخصي على الشبكة مرتبط بالمستندات الخاصة بكل موظف. ويمكن من خلال هذا النظام اجراء عمليات البحث والاضافة والتعديل والحذف وكذلك الاطلاع على ملفات الموظف بكامل مستنداته من تاريخ التعيين مع الحفاظ على سرية هذه المستندات.

أنشطة يوم المهنة

     يوم المهنة هو أحد الانشطة السنوية الهامة التي ترعاها كلية العلوم وتحرص على تفعيلها سنوياً على مدى يومين كاملين. يتم اليوم الاول تحت رعاية واشراف ومتابعة الكلية, وتتولى كافة اقسام الكلية فعاليات اليوم الثاني كلاً على حده. كما دأبت الكلية في يوم المهنة الى دعوة العديد من الادارات الحكومية والشركات والمؤسسات الخاصة بمختلف قطاعاتها الصناعية, التجارية والاستشارية, التي تعنى بتوظيف خريجي كلية العلوم بتخصصاتهم المختلفة بالاضافة الى دعوة بعض المسؤولين عن التوظيف في القطاعين العام والخاص الذين يشار لهم بالبنان للمشاركة في هذه الفعالية, بهدف خلق شراكة بين طلاب الكلية وقطاعات الاعمال المختلفة وللتعرف على تخصصات خريجيها وبالتالي ايجاد فرص العمل والتدريب المتوفرة لديهم لطلاب الكلية ولتعريف واطلاع خريجي الكلية من الطلاب بأنشطة تلك الشركات والمؤسسات وفقاً لهذا التناغم بين رب العمل ومدى التلاءم في تخصص الخريجين وسوق العمل لتحقيق رغبات وطموح كلا الطرفين والتطلع الى مستقبل مشرق وبناء نحو خريجي الكلية.

     لقد مهد نجاح يوم المهنة الاول في العام 1429/1430هـ بعنوان (الخريجين وجهات التوظيف:رأيكم يهمنا) ويوم المهنة الثاني في العام 1430/1431هـ بعنوان (شراكة نحو الافضل) والذي نظمتهما الكلية, الطريق لنجاح يوم المهنة الثالث للعام 1431/1432هـ بعنوان (شراكة نحو التميز)، وهو ما يؤكد قدرة الكلية على تطوير علاقات متميزة مع قطاعات الاعمال لتميزها في التأهيل الاكاديمي المرتبط برسالة الجامعة والهادفة الى ايجاد ارضية صلبة من القطاعات التي سيتعامل معها الطالب الخريج على انه طرف فاعل نتيجة لتميزه في حقله التعليمي وأنه مؤشر لملاءمة واحتياجات سوق العمل.

وحدة الخريجين والتوظيف

إيماناً من كلية العلوم, وتفاعلاً مع التوجيهات السامية الكريمة لولاة الامر حفظهم الله بضرورة الأخذ بيد الخريجين عموماً وخريجي كلية العلوم على وجه الخصوص وتذليل الصعوبات التي يواجهونها في التوظيف لإتاحة المجال لهم في بناء وطنهم وخدمة مجتمعهم والمشاركة الفاعلة في ميدان العلم والعمل وفي المجال الذي يحفظ لهم وقارهم وكرامتهم لما لذلك من أثر كبير في تقدمهم ومشاركتهم بفعالية في نهضة الدولة، فقد سارعت كلية العلوم بمد يدها لخريجيها وبادرت بإنشاء وحدة للخريجين والتوظيف.

وستقدم وحدة الخريجين والتوظيف (Carrier Unit) بالكلية خدمات في غاية الأهمية للخريجين من الطلاب/الطالبات في مجال التوظيف والتخطيط المهني عن طريق مساعدتهم في الحصول على الوظيفة المناسبة قبل وبعد تخرجهم, وترتيب المقابلات الشخصية اللازمة للطلاب/الطالبات مع جهات التوظيف في القطاعين العام والخاص, بالإضافة إلى تقديم المشورة والمساعدة بهذا الخصوص. وتتمثل هذه الخدمات في تدريب و تنمية مهارات الطالب/الطالبة إثناء الدراسة، وتدريبه على كيفية كتابة السيرة الذاتية لتتلائم والمتطلبات والمواصفات التي يتطلبها العمل في القطاع الخاص، وعن كيفية إجتياز المقابلات الشخصية وكيفية الإستعداد والترتيب لها بالتعاون والتنسيق مع عمادة تطوير المهارات أو مع أحد المدربين في الجامعة، ومن ثم الأشراف والتواصل معهم بعد حصولهم على الوظيفة لمعرفة العوائق والصعوبات التي يواجهونها للعمل على تذليلها والإستفادة من تجاربهم مستقبلا، حيث يتم ذلك بالتنسيق و التعاون المستمرين للمركز مع أقسام الكلية.

التعليم الذاتي

      شهدت كلية العلوم بجامعة الملك سعود,  منذ إنشائها وحتى الآن,  تطوراً كبيراً ومستمراً. وشمل هذا التطور المباني والتجهيزات المعملية والمختبرات والوحدات العلمية، كما شهدت الكلية تطوراً مماثلاً في أعداد منسوبيها من الطلاب والطالبات، وأعضاء هيئة التدريس. وقد حرصت الكلية على تطوير خططها الدراسية، واستحداث التخصصات العلمية لتواكب التقدم العلمي الهائل الذي يشهده عالمنا المعاصر. وفي هذا الاطار فقد تبنت كلية العلوم فكرة التعلم الذاتي  والذي يعتبر من أهم أساليب التعلُّم النشط التي تتيح توظيف المهارات بفاعلية عالية مما يسهم في تطوير الطالب سلوكياً ومعرفياً ووجدانياً. وقد تبنت العديد من مؤسسات التعليم العالي وغيرها من المؤسسات التعليمية هذا النوع من التعليم باعتباره أسلوب التعلم الأفضل ، لأنه يحقق لكل متعلم تعلما يتناسب مع قدراته وسرعته الذاتية في التعلم ويعتمد على دافعيته للتعلم كما يحقق أهم أهداف التعلم الذاتي في أن يتحمل الفرد مسؤولية تعليم نفسه بنفسه.

 

                                                                              إحدى قاعات التعليم الذاتي بالكلية

      وقد جهزت الكلية عدد ثمانية قاعات للتعليم الذاتي بمعدل قاعة لكل قسم من أقسات الكلية الثمان,  مزودة بالادوات اللازمة حيث يوجد في كل قاعة عدد (20) جهاز حاسب آلي وسبورة ذكية وجهاز عرض ( Projector ) مثبت في سقف القاعة بالاضافة للخادم ( Server ). ومن خلال هذه التجهيزات يستطيع عضو هيئة التدريس القيام بعدة مهام بكل سهولة ويسر ومن ضمنها أخذ حضور الطلاب وغيابهم, استقبال طلبات المساعدة من الطلاب, تشغيل جميع الاجهزة أو إطفائها, بث برامج أو محاضرات تخصصية وغيره من المميزات الاخرى. كما تؤمن قاعات التعلم الذاتي مكاناً هادئاً للتعلم دون  مقاطعة أو إزعاج. وقد قامت وكالة الكلية للتطوير والجودة والتي تشرف على هذه القاعات من الناحية الادارية والتقنية, بتزويد هذه المختبرات بأحدث البرامج واسرعها, كما عملت على تدريب العديد من الكوادر البشرية الوطنية على كيفية استخدام هذه القاعات والعمل على صيانتها وتحديثها.

 

القاعات الذكية وقاعات البث التلفزيوني

    قامت الكلية بتجهيز (20) قاعة بث تلفزيوني موزعة على جميع أقسام الكلية مجهزة تجهيز كامل من شاشات وأجهزة عرض وميكروفونات وجهاز بوليكوم  وسبورات ذكية, ويتم من خلالها نقل المحاضرات إلى الملز أو أي مكان آخر بالجامعة أو خارجها.

                                                                                          المدرج أأ142م4

   كما قامت الكلية بتجهيز عدد (68) قاعة ذكية كل قاعة مزودة بنظام كامل من جهاز بوديوم وجهاز عرض وسبورة ذكية , كما يمكن استخدام اللابتوب الخاص بالمعلم مع العلم أن هذه الفصول متصلة بشبكة الإنترنت بالجامعة .  وتم تجهيز المدرج 142أأ مبنى 4بنظام كامل حيث يحتوي على شاشات عرض وكاميرا وميكروفون وجهاز بوديوم يحوي جهاز حاسب آلي تم ربطه بجهاز عرض في غرفة التحكم كما أنه يمكن من خلاله النقل التلفزيوني إلى أي قاعة أخرى داخل أو خارج الجامعة (الملز) . ومن مهام وحدة تقنية المعلومات بالكلية المسؤولية الكاملة عن المدرج 142أأ م4 وما يتم فيه من عملية حجز المحاضرات وورش العمل والندوات وعملية نقل المحاضرات لفرع الطالبات أو أي جهات خارجية أخرى .

خدمة الجامعة و المجتمع

     تضم كلية العلوم أكثر من 450 عضو هيئة تدريس من الرجال والنساء يحملون أعلى الدرجات العلمية في تخصصاتهم. ويشارك هؤلاء في خدمة الجامعة والمجتمع بشكل فاعل من خلال ما يقدمونه من مشاركة في أعمال الجامعة الادارية والاستشارية كوكلاء للجامعة وعمداء ومساعدين لوكلاء الجامعة وغيرها. كما يقدمون العديد من الاستشارات للمؤسسات الحكومية والقطاع الخاص. وكذلك المشاركة في إعداد الدراسات والبحوث للعديد من الجهات التي تطلب خدمات الكلية.

    ويعتبر متحف الجيولوجيا ومتحف علم الحيوان والمعشبة النباتية والقبة الفلكية من أهم المعالم التي تختص بزيارة العديد من الطلاب والدارسين للاستفادة من محتوياتها العلمية. ويعتبر مشروع الدراسات العليا بجامعة حائل من أهم المشاريع التي ساهمت بها الكلية في خدمة المجتمع والوطن.

برنامج الدراسات العليا بجامعة حائل

      نظرا لما تتمتع به كلية العلوم بجامعة الملك سعود من سمعة عريقة في مجال الدراسات العليا, وإيماناً منها بأهمية تقديم خبراتها وخدماتها التعليمية لأبناء الوطن, وتقديراً من جامعة حائل لأهمية تأهيل وتعليم الممعيدات المعينات بالجامعة لنيل دراجات عليمية عالية, فقد تقدمت جامعة حائل بمبادرة للتعاون مع كلية العلوم للاشراف على برنامج الدراسات العليا (الماجستير ) لمعيدات أقسام الرياضيات, الفيزياء, الكيمياء والاحياء (85 معيدة) وذلك من خلال عقود مع معهد الملك عبد الله للدراسات والبحوث بجامعة الملك سعود.

    وقد بدأ البرنامج في الفصل الدراسي الثاني من العام الجامعي 1429/1430هـ ببرنامج تأهيلي للمعيدات ومن ثم دراسة مقررات الماجستير المعتمدة بجامعة الملك سعود, حيث يقوم اعضاء هيئة التدريس من الاقسام المشاركة في البرنامج بالقاء المحاضرات على الطالبات في جامعة حائل حسب الجداول التي تعدها لجنة الاشراف على البرنامج . وقد ساهم عدد من اعضاء وعضوات هيئة التدريس بجامعة حائل في تدريس  مقررات البرنامج شاركهم فيها أكثر من 70 عضو وعضوة هيئة تدريس من جامعة الملك سعود.

   اشتمل عقد تنفيذ البرنامج على هيئة اشرافية عليا على البرنامج تتكون من مدراء الجامعتين ووكلائها وعمداء الكليات المشاركة ولجنة للاشراف العلمي على البرنامج                (تمثل عمادة الدراسات العليا) ولجنة للاشراف على توفير اعضاء هيئة التدريس المشاركين في البرنامج.

    يعتبر هذا البرنامج أول برنامج دراسات عليا ينفذ من قبل جامعات المملكة نظرا لنوعية الخدمة التعليمية التي تقدمها جامعة الملك سعود من خلال كلية العلوم لطالبات جامعة حائل وكذلك لحجم أعداد المعيدات المشاركات في البرنامج. وسوف يحدث البرنامج نقلة نوعية في تأهيل عضوات هيئة التدريس بجامعة حائل خلال السنوات القليلة المقبلة.  وتجدر الاشارة الى وجود رغبة ككبيرة من جامعة حائل وجامعة الملك سعود في استمرارية هذا البرنامج لمرحلة الدكتوراه.

 

المجالس الاستشارية واللجان والوحدات الجديدة:

       شهدت كلية العلوم تشكيل العديد من اللجان والمجالس التي تهدف إلى تحسين وتفعيل المشاركة بين الكلية والجهات ذات العلاقة وكذلك تفعيل العلاقة والمشاركة الطلابية ومن هذه المجالس واللجان:

المجلس الاستشاري للكلية:

       يهدف المجلس الاستشاري إلى توثيق العلاقة وايجاد شراكة بين الكلية والمجتمع المحلي والعالمي ويحقق تطلعات الكلية في الاستفادة من الخبرة والرأي في مجالات تخصص الكلية، ويضم عدداً من القيادات العلمية والأكاديمية ذات العلاقة بأقسام الكلية ومن أهم أهدافه تقديم مقترحات تخدم مستقبل الكلية وتطورها. كما يساهم في تطوير البرامج التعليمية والمناهج وفق متطلبات سوق العمل. ويشرف المجلس الاستشاري للكلية على تطبيق الخطة الاستراتيجية للكلية وتقديم مقترحات من شأنها توفير الدعم المادي والمعنوي للكلية. وقد تم تشكيل أول مجلس استشاري لكلية العلوم خلال الفصل الدراسي الثاني من العام الجامعي 1429/1430هـ.

المجلس الاستشاري لطلاب الكلية:

       يهدف المجلس إلى التواصل بين إدارة الكلية وطلابها بما يعين على حسن سير العملية الأكاديمية والتربوية والخدمية بالكلية ، والاستماع لوجهات نظر الطلاب حيال ما يقدم لهم في الكلية من أنشطة أكاديمية ولا صفية. بالإضافة إلى التعاون لجعل الكلية المكان الأمثل لتلقي المعارف والبيئة الخصبة للتشرب بالمثل والأخلاق والتعارف والتآلف بين جميع منسوبيها، كذلك تقديم المشورة لعميد الكلية في المجالات التي تهم الطلاب. وقد تم تشكيل أول مجلس استشاري طلابي خلال الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 1430/1431هـ.

اللجنة الاستشارية الدائمة:

      شكلت اللجنة الاستشارية الدائمة بقرار من عميد كلية العلوم في 10/5/1430هـ. وتقوم اللجنة الاستشارية الدائمة بالكلية بتقديم المشورة لعميد الكلية لاختيار وكلاء الكلية ورؤساء ووكيلات الأقسام والتوصية بنسب زيادة رواتب أعضاء هيئة التدريس وإبداء الرأي في ما يحال إليها من مهام وأعمال أخرى.

وحدة الإعلام والعلاقات العامة:

      تقوم الوحدة بالإشراف على الإعلام والعلاقات العامة داخل وخارج الكلية، والإعلان عن النشاطات المختلفة مثل مناقشات الرسائل العملية والندوات والمحاضرات وغيرها، وتنظيم المؤتمرات والمحاضرات والندوات بالكلية.

 

الخطط المستقبلية للكلية

   حققت الكلية خلال السنوات الماضية العديد من الانجازات بفضل الله تعالى ثم بتكامل جهود منسوبي الكلية من اعضاء وعضوات هيئة التدريس والمحاضرين والمعيدين والفنيين والاداريين. وكان لدعم معالي مدير الجامعة ووكلائها أثر بالغ في تحقيق تلك الانجازات.

   ولاشك أن هذه الانجازات هي ثمرة واستمرار لجهود العاملين بالكلية على مدى السنوات الماضية, وقد اثمرت تلك الجهود وظهرت نتائجها ولله الحمد. إن الانجازات التي تحققت هي جزء من طموحات الكلية الكبيرة والعديدة, وأن هذه الطموحات ليس لها حدود. لذا كان علينا أن نعمل سوياً للمحافظة على المكاسب التي تمت ونحث الخطى لتحقيق المزيد من النجاحات لهذه الكلية العريقة.

 إن قائمة المشاريع المستقبلية للكلية كبيرة بقدر طموحها وهنا نذكر منها:

  • العمل على تحقيق رغبة الكلية في مراجعة برامج مرحلة البكالوريوس من خلال تشكيل هيئة خبراء عالمية وصولاً الى جودة التعليم ومواكبة التطورات العالميةوتحقيق ريادة كلية العلوم على مستوى المملكة. وقد وافق معالي مدير الجامعة على ذلك وتم تشكيل لجنة برئاسة سعادة وكيل الكلية للشؤون الاكاديمية للبدء في تنفيذ هذا البرنامج الطموح.
  • الحصول على الاعتماد الاكاديمي لبرامج الكلية من الهيئة الوطنية للتقويم والاعتماد الاكاديمي NCAAA .
  • الاستمرار في التفوق بالنشر العلمي النوعي على مستوى أعضاء هيئة التدريس وأقسام وكليات الجامعة.
  • العمل على تحقيق مشاريع مبادرات الخطة الاستراتيجية للكلية والتي تمت الموافقة عليها من وكالة الجامعة للتطوير والجودة.
  • مراجعة وتحديث برامج الدراسات العليا بأقسام الكلية والحصول على الاعتماد الاكاديمي لبرامج الماجستير وقد بدأ العمل بذلك منذ فترة.
  • الحصول على شهادة الجودة ISO 9001 لادارة وحدات الكلية.
  • إعادة النظر في برامج البكالوريوس في ضوء توجيهات هيئة الاعتماد الاكاديمي الالمانية ASIIN e.V. .
  • إنشاء متحف التاريخ الطبيعي لكلية العلوم وكذلك الحديقة النباتية ضمن مجمع الحدائق والمتاحف بجامعة الملك سعود. وقد تمت الموافقة المبدأئية على ذلك والبدء في عمل المخططات الاولية للمشروع.
  • العمل على ادراج جميع مجلات الجمعيات العلمية بالكلية في قائمة المعهد العالمي للعلوم ISI.
  • التفعيل والاستفادة من المجلس الاستشاري للكلية والمجلس الاستشاري الطلابي لاشراك قطاعات المجتمع من الموظفين والمستفيدين وكذلك الطلاب في مدخلات ومخرجات الكلية.
  • استكمال مشروع وحدات ابحاث وتدريب الطلاب في جميع أقسام الكلية تحقيقاً لتوجيهات هية الاعتماد الاكاديمي لتحسين جودة أداء خريجي الكلية.

كلية العلوم  بجامعة الملك سعود "مسيرة علم وقصة نجاح"